مرة أخرى أجلت المحكمة الإبتدائية بالرباط، البت في ملف متابعة عضو اللجنة التنفيذية لحزب "الاستقلال"، ورئيس "النقابة الوطنية للصحافة المغربية"، عبد الله البقالي إلى يوم 27 شنبر المقبل، وذلك بطلب من هيئة دفاع البقالي.

البقالي3

وبحسب ما صرح به البقالي لـ"بديل.أنفو"، فإن التأجيل جاء بطلب من هيئة دفاعه، لأنه يعتبر أن هذا الملف كبير جدا ويتطلب تحضيرا استثنائيا، بالإضافة إلى المطالبة بأن تتم مناقشة الملف في جلسة خاصة، لأنه سيقال فيه كلام كبير"، وكذا "لتعذر حضور عدد من المحامين".

البقالي1

وجدد البقالي، تأكيده على أن هذه المتابعة هي استهداف لحزب "الإستقلال" من طرف وزارة الداخلية.

وبالتزامن مع جلسة المحاكمة نظم عدد من النشطاء الحقوقيين والإعلاميين وقفة تضامنية أمام المحكمة الابتدائية المذكورة، رددت خلالها عدة شعارات مطالبة بوقف هذه المتابعة واعتبارها محاكمة "مخدومة وتهدف لجم الأصوات المناهضة للفساد".

البقالي2

البقالي