احتشد عدد كبير من الموظفين والأساتذة والمتقاعدين والنشطاء الحقوقيين، زوال اليوم الأحد 10 يوليوز أمام البرلمان المغربي، احتجاجا على مشاريع قوانين التقاعد التي مررتها الحكومة المغربية قبل المصادقة عليها بمجلس المستشارين.

وانطلق الإعتصام الوطني الذي دعت إليه "التنسيقية الوطنية للاسقاط خطة التقاعد"، قبل أن تنضم إليها العديد من التنسيقيات والنقابات والتظيمات الاخرى، التي تجمهرت أمام قبة البرلمان منظِّمة العديد من الأشكال الإحتجاجية التي تعبر عن غضبهم تجاه الحكومة المغربية.

وصدحت حناجر المحتجين بالعديد من الشعارات الساخطة والقوية، من قبيل "بنكيران يا جبان الموظف لا يهان"، "الصناديق نهبتوها وحنا نخلصوها"، "واخا تعيا ما تطفي غاتشعل غاتشعل"..

وتوعد المتظاهرون بتنظيم أشكال احتجاجية أكثر تصعيدا إلى غاية إسقاط هذه القوانين التي اعتبروها "مجزرة في حق الشعب المغربي ومكتسبات الشغيلة بشكل خاص".

احتجاجات التقاعد8 احتجاجات التقاعد7 احتجاجات التقاعد6 احتجاجات التقاعد5 احتجاجات التقاعد4 احتجاجات التقاعد احتجاجات التقاعد1 احتجاجات التقاعد2 احتجاجات التقاعد3