أظهر شريط فيديو، تداوله نشطاء على صفحات التواصل الإجتماعي، مشاهد مثيرة وصادمة لعدد من الشباب والقاصرين وهم يحاصرون وبخربون السيارات وسط الطريق العام بالعاصمة الرباط.

وبحسب الفيديو، الذي تم توثيقه من شارع الحسن الثاني بالقرب من "باب شالة"، فقد حاصرت جموع غفيرة من الشباب سيارات المواطنين وكذا بعض سيارات الأجرة ليلا في غياب تام للأمن.

ووفقا لذات المصدر فإن أصحاب السيارات قد عاشوا لحظات من الرعب، عندما تجمع حولهم الشباب الذي أقدموا على تحطيم وتكسير نوافذ و"أكسيسوارات" عدد منها، كما أقدم أحدهم على سرقة حقيبة فتاة من يدها بعد أن كانت جالسة في المقعد الأمامي لسيارة الأجرة.

وبحسب ما سُمع من الفيديو ذاته فإن أغلب هؤلاء يقطنون بحي "الواد" بمدينة سلا، ويحاولوا إيقاف السيارات من أجل نقلهم إلى حيهم.

وكلما رفض سائق نقل هذه الحشود، إلا وتنهال على سيارته بالضرب والصياح بكلمات خادشة بالحياء العام، وتكسير زجاج النوافذ.

(الفيديو يحتوي على عبارات خادشة بالحياء)