استسلم رئيس الحكومة، عبد الاله بنكيران، لضغط البرلمانين وبعض الوزراء ووافق على الإبقاء على معاش تقاعد هذه الفئة، في مستوياتها المحددة سلفا.

وبحسب ما أفاد موقع "شوف" فإنه على ذلك الأساس سيتسفيد الوزراء من معاش يناهز 30.000 درهم، كما سيتفيدون من مكافأة نهاية الخدمة البالغة قيمتها 70 مليون سنتيم.

وكا رئيس الحكومة قد تعهد في وقت سابق بمراجعة تقاعد الوزراء، وجعلها في حدود معقولة ومقبولة بعد أخذ الإذن من الملك بالشروع في ذلك، عقب الضجة التي أثيرت بشأن تقاعد البرلمانيين والوزراء، حسب ما أسر به لمقربيه، قبل أن يتراجع عن هذه الخطوة.