عانقت الناشطة الحقوقية وفاء شرف الحرية أخيرا، ليلة السيت الاحد 10 يوليوز، بعد انتهاء مدة عقوبتها الحبسية (سنتان) بالسجن المحلي بالعرائش.

وكان في انتظار وفاء شرف عدد من النشطاء الحقوقيين والسياسيين ونشطاء حركة 20 فبراير الذين استقبلوها بالورد والتمر والحليب والشعارات في جو احتفالي.

ومن المنتظر أن ينظم فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان حفل استقبال لوفاء اليوم الأحد بالعرائش ابتداء من الساعة الحادية عشرة صباحا بمقر جمعية الأيادي المتضامنة.


وكان فرع الجمعية في طنجة قد أك أن شرف تم حبسها على "خلفية تبليغها عما تعرضت له من إختطاف و تعذيب من طرف أشخاص مجهولين ليتم متابعتها بالوشاية الكاذبة في خرق سافر للاتفاقية الدولية لمناهضة التعذيب المصادق عليها من طرف الدولة المغربية و لكافة النصوص القانونية المتعلقة بحماية الضحايا و المبلغين و الشهود" .

وفاء

13619820_1208372202519956_5768897686174738136_n 13620062_1208372165853293_2179372494367078289_n 13627159_632691166896765_4017865617740678919_n 13658957_1208372255853284_6336143258021883637_n