انتخب المؤتمر الاستثنائي لجبهة "البوليساريو" الذي عقد في تندوف، منذ يوم أمس الجمعة 8 يوليوز، وبشكل رسمي،  إبراهيم غالي امينا عاما للجبهة ورئيسا جديدا للجبهة خلفا لمحمد عبد العزيز.

وجاء انتخاب غالي، كما كان متوقعا، بعد التصويت الذي باشره المندوبون، حيث تقدم لقيادة الجبهة كمرشح وحيد، دون منافس.

وينحدر إبراهيم غالي، من منطقة الرحامنة قرب مدينة مراكش ويعتبر من قادة البوليساريو البارزين وقد شغل منصب سفير الجبهة بإسبانيا والجزائر وهو من مؤيدي استقلال الصحراء عن المغرب.