أمرت الشرطة بإغلاق مبنى الكونجرس الأمريكي يوم الجمعة 8 يوليوز، لإجراءات أمنية وطلبت من العاملين الاحتماء بمكاتبهم وإغلاق الأبواب والنوافذ.

ونقلت وكالة "رويترز" عن ضابط شرطة في مبنى الكونجرس قوله إن "حدثا" يجري وإن السلطات تبحث عن شخص ما.

وقالت الشرطة إنه ليس مسموحا لأحد بمغادرة المبنى أو دخوله إلى حين رفع الحظر.

ويأتي هذا المستجد بعد ساعات قليلة من مقتل عدد من رجال الشرطة بالرصاص خلال مظاهرات مناهضة لمقتل شخص أسود من طرف رجل أمن.