خرج الممثل الفكاهي المغربي حسن الفد عن صمته بعد الأنباء التي راجت في الآونة الأخيرة حول تقاضيه مبلغ 300 مليون سنتيم نظير أدائه لدور كبور في السلسلة الهزلية "كبور ولحبيب".

وكشف مدير أعمال الفد في بيان له، أن " ما تم نشره في الآونة الأخيرة حول مسؤولية الفد في عملية إنتاج سلسلة «كبور ولحبيب» غير صحيح، وأن تلك الأخبار خلقت التباسا وسوء فهم عند المتتبعين".

وأضاف البيان أن "دور الفد ينحصر في عملية الإبداع بصفته مؤلفا وممثلا، وليست له أي مهمة متعلقة بالإنتاج أو تنفيذ الإنتاج، كما أن مدير الكاستينغ هو من يقوم بالإتصال واقتراح لائحة من الممثلين، ويتم الإختيار النهائي من طرف المخرج باستشارة مع حسن الفد".

وأشار البيان ذاته إلى أن "أجور الممثلين يتم تحديدها بالاتفاق الشخصي والمباشر بينهم وبين إدارة الإنتاج، وأن الفد لا يتدخل في هذه الاختصاصات، إضافة إلى أن السلسلات الرمضانية التي شارك بها يتم تمويلها من طرف شركات خاصة، أما الأحر الذي تم تداوله أخيرا يؤكد البلاغ أنه خاطئ ومبالغ فيه".