بعد أيام قليلة من تعيينه وجد المدير العام لقناة "ميدي1تيفي"، حسن الخيار، نفسه أمام انتقادات نقابية قوية واتهامات بـ"قطع الأرزاق" خاصة بعد قرارات الطرد التي باشرها في حق عدد من الصحافيين العاملين بالمؤسسة.

وفي هذا الصدد، استنكرت "النقابة الوطنية للصحافة المغربية"، وبشدة ما أسمتها "لغة التهديد وخطاب الترهيب والمس بكرامة الصحفيين والعاملين التي تنهجها ادارة قناة ميدي 1 تيفي "، مسجلة "بقلق كبير محاولة ضرب الحق في العمل النقابي من طرف الادارة الجديدة خلال الأيام القليلة الماضية".

من جهة أخرى، عبرت النقابة عن إدانتها الشديدة لقرار" الطرد التعسفي الذي طال الصحفي يسري المراكشي والطريقة المهينة التي تم إعلامه بهذا القرار المثير، خصوصا وأن المعني يجمعه عقد عمل رسمي مع القناة المذكورة".

كما عبرت النقابة عن تخوفها من أن يكون قرار الطرد قد جاء لتصفية حسابات سياسية، مؤكدة مساندتها التامة للزميل يسري المراكشي الى حين استرجاع حقوقه المهضومة، معتبرة أن قرار الطرد هذا هو تضييق على العمل الصحافي وترهيب لباقي الزملاء.

إلى ذلك، حملت النقابة، ادارة المؤسسة والدولة المغربية المسؤولية الكاملة في الانتهاكات المتواصلة للحق النقابي في المؤسسات الاعلامية وانتهاك حقوق وحريات الصحافيين وضرب مكتسباتهم وقطع أرزاقهم وتشريد أسرهم.