أبدى رئيس جهة الدار البيضاء سطات، مصطفى الباكوري، رفضه لاستقبال الجهة الترابية التي يرأسها، كمية 2500 طنا من النفايات القادمة من إيطاليا، دون أن يبدي أي موقف من استيراد هذه النفايات نحو المغرب ككل.

وقال الباكوري خلال حديثه في دورة شهر يوليوز العادية لمجلس جهة البيضاء-سطات:" لن نرضى لأنفسنا هذا الأمر، ونحن بصدد مراسلة الجهات المعنية بهذا الملف من أجل إيجاد حل".

وأضاف الباكوري، الذي يعد عضوا ضمن اللجنة المكلفة بالإعداد لمؤتمر المناخ "كوب22" نهاية السنة الجارية، "خاصنا غير نتكافاو بعدا مع النفايات ديال الدار البيضاء والجهة، وهادشي ماخاصوش يوقع".

وعلل بعض المتتبعين رد فعل الباكوري مدير أكبر محطة لتوليد الكهرباء بالطاقة الشمسية، بكونه يريد التخلص من الإنتقادات التي صاحبت قضية "الأزبال الإيطالية"، على أن يرمي بها إلى جهة أخرى، على اعتبار أنه لم يبد أي موقف من استيراد هذه النفايات صوب المغرب ككل.