توقيف إمام بسبب ممارسته “للعادة السرية” في حمام مسجد خلال نهار رمضان

47

أوقفت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، يوم السبت 2 يوليوز، إمام مسجد بحي عوينات الحجاج بمدينة فاس، بسبب “استمنائه” في نهار رمضان دخل حمام المسجد.

ووفقا لما نقله موقع “كِش24″، فإن الرأي العام المراكشي قد اهتز لهذه الواقعة بحر الأسبوع المنصرم، بعد أن تمكن أحدهم من توثيق شريط فيديو يظهر فيه الإمام الخمسيني وهو يمارس العادة السرية.

وذكر المصدر ذاته أن ما زاد من تأجيج الفضيحة هو انتشار الفيديو بين المواطنين بعد تحميله على اليوتوب، خاصة وأن الأحداث قد دارت في نهار شهر رمضان.

وسارعت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية على إثر ذلك إلى توقيف الإمام المعني إلى حين النظر في ما نُسب إليه.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

12 تعليقات

  1. أبو أيوب يقول

    صيحتي لكل مسلم أن يكثر من جلد عميرة، فقد جاء في الأثر الصحيح أنه يزيد الإيمان ويزيد التقوى ويحصل به الهدى والثبات…

  2. كمال يقول

    حتى هداك للصورو ولد الحرام سترو باش استرك الله
    حتى حنا المغاربة كنكرهو بعضيتنا

  3. عبد الله يقول

    الفقيه..بعويتة الحجاج بفاس…والرائ العام المراكشي اهتز لهده الواقعة بحر هدا الاسبوع طططررر..فهم تصطا..اللهم اني صائم.

  4. Kurt Bernstein يقول

    هُوَ مَسْكينْ مَعْليهْ حَرَجْ، تايْكُغُقُلوليهْ هاشْ تُخْطَبْ عْليهُمْ كَيُخْطُبْ اللي كَغَقَلوليهْ ، تَيْكُغُقُلوليهْ ديرْ

    الْمِصْكِلَصْيونْ كَيْديرْها باشْ يَتْقَوّاوْ الْعَظلاتْ دْيالو ، وْ باشْ يْعَرْفو لَكْلِيّانْ لُخْرينْ دَلْحَمّامْ بِأنَّ تَقْوِيَةْ

    الْعَظلاتْ ما فيها عَيْبْ ، لِأَنَّ الصَّحَّة هادي ، وَ الصَّحَّة خاصْنا نَعْتانيوْ بيها.

  5. وزمان هذا يقول

    وزمان هدا للى ولات الناس كتبع عورات الناس, كيفاش هداك تبع الامام حتى الحمام باش يشوفو شنو تيدير ويصورو, ما لقى شغل, أولا محرش عليه, هاد القضية فيها ان, هادشى مستهدف بيه الدين والائمة خصهم يحضيوا راسهم فى زمان الفتنة,

  6. الصديق يقول

    إن استمنى فذاك أمر لا يهمه إلا هو، و من تدخل في شأنه ظلمه

  7. lichi يقول

    La personne qui doit être condamnée c’est celle qui a commis le délit de filmer ,monter ou truquer la vidéo alors que l’mam ou le mouzen était dans la douche. Cette personne cherche à nuire ,à porter atteinte à la personne de l’Imam ou le Mouazen en violant l’intimité ,la liberté d’une personne .De quel droit on viole,transgresse la liberté,l’intimité ,la vie privée des gens pour nuire à leur personne à leur statut.Le pauvre aurait eu un moment de faiblesse et aurait commis une erreur .C’est une hypothèse ,une eventualité .Rien ne prouve que la vidéo n’avait pas subi un montage un truquage .Il faut être prudent et ne pas croire toutes les vidéos qui sont souvent truqués montés .

  8. Tanjawi يقول

    لا حول ولا قوة الا بالله. وليتو كتفدحوا الناس.هداك لصوروا كان يهدار معاه و يقولو اتقي اللة و ستروا علاش افضحوا عند المغاربة كاملين.متعراف االه ادوار عليه الايام ويفضحوا فشي حاجة كتار من هادي

  9. Candide يقول

    De quel droit la personne a espionné imam ou mouadine pour le filmer?
    Quel fascisme?!

  10. ملاحظ يقول

    ما دام وزيرهم حليق الذقن امرده فلا تلومن أتباعه الأئمة على الفسق
    حين يتم تكييف الدين مع مزاج الحاكم فأنتظر فسقا و تحويلا

  11. محمد الفرشة يقول

    وشهد شاهد من اهلها.اليس مثل هؤلاء الائمة من شوه الدين الاسلامي وشوه الامامة والمساجدو….؟هذا المثلي قد يباغتك بنقاش ديني كله موعظة و هداية وتوجيه و…مساخيط من عيار ثقيل.

  12. مغربي يقول

    الاوقاف اوقفت المؤذن وليس الامام وبينهما فرق كبير
    لكن المغرضين من المنافقين الذين يحبون ان تشيع الفاحشة يفرحون لمثل هذا
    لعنة الله عليكم ايها الخبثاء

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.