ارتباك وأخطاء في نتائج الحركة الانتقالية بالتعليم

35

أسفرت نتائج الحركة الانتقالية الوطنية التي تنظمها وزارة التربية الوطنية، لنساء ورجال التعليم عن وقائع غريبة، ظهرت أمس الجمعة.

وبحسب ما أفادت مصادر، فقد كشفت النتائج الأخيرة عن حالات شاذة تفاجأ بها أصحابها، حيث وجد أستاذ تعليم ثانوي يغمل تطوان قد نقل إلى العمل بمدرسة ابتدائية، ونفس الحادثة تكررت مع أستاذة لغة إسبانية، إذ تم تنقيلها إلى مدرسة ابتدائية بتطوان.

يشار الى أن أستاذة التعليم الثانوي ليس لهم الحق قانونا في المشاركة في الحركة الخاصة بالابتدائي، كما أن اللغة الإسبانية لا تدرس أبدا في مستويات التعليم الابتدائي.

.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

3 تعليقات

  1. انه العبث يقول

    مع هذه الحكومة رأينا العجب العجاب.لن نستغرب أن وجدنا حركات من قطاع لآخر من التعليم مثلا إلى الصحة أو الجماعات المحلية ولما لا الجندية………

  2. khalid يقول

    عندما يخطأ الموظف الصغير تقوم الدنيا و عندما تخطأ الوزارة فلا بأس ………………..!!!!!!!!

  3. رشيد يقول

    ربما هذا ليس خطأ و انما هو تفعيل للمرسوم المشؤوم رقم 2.13.436 الصادر بتاريخ 5 غشت 2015 المتعلق بنقل الموظفين و لا سيما الفصول التي تتحدث عن النقل التلقائي حسب الخصاص الموجود و حسب حاجيات الادارة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.