بعد عقود..العنصر يعلن اقتراب تخليه عن الزعامة

50
طباعة
أعلن الأمين العام لحزب الحركة الشعبية، امحند العنصر، أن مغادرته للأمانة العامة لحزب السنبلة ستكون سنة 2018، بعد أن تولى رئاستها منذ سنة 1986.

وبحسب ما أورد موقع “شوف”، فإن العنصر، قال”إنه فكر في المغادرة منذ سنة 1994، لرغبته في العمل في منصب آخر، لترك المجال أمام كفاءات أخرى لتقلد المنصب، لكنه اليوم واثق بأن سنة 2018 ستكون الأخيرة له على رأس حزب الحركة الشعبية”.

وأشار المصدر إلى أن العصر، تفاءل في الندوة التي نظمتها جمعية خريجي المعهد العالي للإعلام والإتصال بالرباط مساء أمس الجمعة بتعاون مع معهد التعاون البريطاني، بمستقبل الحزب في الإستحقاقات القادمة، رغم الضبابية التي مازالت يعيش على إيقاعها الحزب من التحالفات التي يحب العنصر وصفها بالتوافقات وليس التحالفات.

 

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

3 تعليقات

  1. اموزار مرموشة يقول

    كو كان فيه الخير وكان خدم دوارو هو لول ايت بازة اموزار مرموشة . منذ رحيل فرنسا واموزار مرموشة التي دشن فيها العنصر قصر لازالت على حالها الكارثي , طريق غير معبأة , مستوصفات صحية غائبة , بنية تحية مدسوسة. علما أن منطقة اموزار مرموشة قدمت إبان الاستعمار خدمات جليلة للوطن وكانت معقلا لمحاربي جيش التحرير فبدلا أن يهتم بها من خلال النهوض بها بصفته المسؤول السياسي عنها اهتم بها من خلال تبخيسها تدنيسها وإبقائها في حفرة المغرب العميق.

  2. mohamed يقول

    هاذ العنصر مجرد دمية في يد المخزن اشمن زعيم

  3. delirium يقول

    mskin ,ywaret mansib

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.