تفجرت في سابقة من نوعها، بمدينة سيدي إفني، واقعة مثيرة، متمثلة في إعلان عمالة الإقليم عن طلب عروض لتجهيز مقر إقامة العامل الإقليمي، بالأثاث والتجهيزات المنزلية بمبلغ يقارب 360 مليون سنتيم.

وبحسب إعلان طلبات العروض الذي يتوفر "بديل . أنفو" على نسخة منه، فإن بند الصفقات العمومية، تحت عدد 02-2016-BG، لم يتحدث عن الجهة التي ستدفع هذا المبلغ الكبير جدا للتأثيث.

وحدد الإعلان، تاريخ فتح الأظرف يوم 27 يوليوز 2016 على الساعة العاشرة والنصف صباحا بمقر العمالة، حيث حددت قيمة مبلغ الضمان للمتنافسين على طلب العروض في 50 ألف درهم.

ولحدود الساعة لم تُصدر وزارة الداخلية أية توضيحات حول الموضوع، علما ان المعطيات الواردة في الوثيقة هي نفسها الظاهرة في معطيات الموقع الرسمي، للصفقات العمومية.

يشار إلى أن مدينة سيدي إفني، كانت قد شهدت أحداثا دامية سنة 2008، بسبب ارتفاع منسوب الغضب والسخط الكبيرين اللذان تعيش على وقعهما المنطقة، بسبب غياب فرص الشغل وانعدام الآفاق التنموية.

13565323_1593017560989928_2033252373_n