تستعد النقابات، للإحتجاج، أمام قبة البرلمان، بالتزامن مع إنطلاق وقفات إحتجاجية بمجموعة من المدن، مساء اليوم السبت(25يونيو)، تجسيدا للبرنامج النضالي الذي سطره التنسيق النقابي.

ويعتزم التنسيق النقابي، المكون من الكونفدرالية الديموقراطية للشغل، والاتحاد المغربي للشغل، والاتحاد العام للشغالين بالمغرب، والفيدرالية الديموقراطية للشغل"جناح العزوزي، والنقابة الوطنية للتعليم العالي، تنظيم الوقفة الإحتجاجية مساء اليوم، ردا على تشبت الحكومة بمواقفها من الملفات الإجتماعية وعلى رأسها إصلاح التقاعد.

ويرتقب حضور مسؤولي المركزيات النقابية وبعض الأحزاب السياسية ونشطاء حقوقيين، للوقفة، المنتظرة، بعد الإفطار أمام البرلمان، وكذا المزمع تنظيمها بمدينة الدارالبيضاء.