أعلنت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، أنها بدأت بإعمال تصنيف جديد مكن من إحداث فضاءات لإيواء السجناء غير المدخنين بأجنحة أو زنازين خاصة بهم

واضافت المندوبية ضمن بيان توصل به "بديل"، أن هذه المبادرة، أتاحت إيواء أزيد من 7600 نزيلا بهذه المرافق، وذلك في إطار جهودها الرامية إلى تعزيز الوقاية الصحية والتحسيس بمضار التدخين بين صفوف السجناء.

وأشارت مندوبية التامك، إلى أنها ستعمل على الرفع من هذا العدد بتخصيص فضاءات إضافية، وتكثيف الحملات التحسيسية بين نزلاء المؤسسات السجنية حول مضار التدخين على الصحة.

وفي هذا الصدد، تقول المندوبية إنها نظمت بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة التدخين، عدة حملات تحسيسية في عدد من المؤسسات السجنية، وذلك بتنسيق مع بعض الجمعيات المهتمة ومع المصالح الإقليمية لوزارة الصحة في كل جهة.