رغم المنع الذي طال الندوة، كرم نشطاء "التنسيقية المحلية من أجل مناهضة الفساد والمفسدين بدائرة الزمامرة"، مساء اليوم الخميس 23 يونيو، كلا من  الإعلامي خالد الجامعي وقاضي الرأي محمد الهيني والنقابي حميد مجدي والصحافي حميد المهدوي.

تكريم خنيس الزمامرة4

وسلم حقوقيو خميس الزمامرة شواهد تقديرية لمؤطري الندوة الحقوقية نظير تنويرهم للرأي العام تجاه العديد من القضايا التي طبعت الساحة السياسية والحقوقية والإجتماعية بالمغرب، وكذا لنشاطهم الحقوقي على أكثر من صعيد.

تكريم خنيس الزمامرة

كما قدّم منظمو الندوة شهادة تقديرية للنقيب عبد السلام البقيوي، الذي غاب بسبب ظروفه الصحية بعد الإعتقال والضرب الذي تعرض له يوم أمس الأربعاء بأصيلا، حيث تسلم الشهادة بالنيابة عنه الصحفي حميد المهدوي.

تكريم خنيس الزمامرة1

وعرفت الندوة حضور حشد كبير من المواطنين الذين تفاعلوا مع مداخلات المحاضرين، كما تخللت النشاط كلمات قوية لعدد من المواطنين الذين قدموا شهادات مؤثرة وصادمة حول الواقع المعيشي السائد في المنطقة وخاصة ما يتعلق بالسكن الصفيحي.

تكريم خنيس الزمامرة3

يذكر أن الندوة قد تم تنظيمها في الهواء الطلق بعد أن منع باشا المدينة التنسيقية المحلية من تنظيمها داخل قاعة دار الشباب رغم توفرهم على ترخيص من الباشوية ونيابة الشباب والرياضة.

وجدير بالذكر ايضا، أن حشودا غفيرة قد خرجت في مسيرة ليلية احتجاجا على هذا المنع، قبل أن يصر حقوقيو المدينة على تنظيمها في الهواء الطلق.

تكريم خنيس الزمامرة2