رئيس الحكومة لا يوقر الملك

66
طباعة
لا أعرف لماذا لم يعر كثير من الصحافيين اهتماما لعبارة  مثيرة نقلها بنكيران عن والدته، مساء الأحد الماضي، في “بيت الصحافة” في طنجة، حين سألته ذات صباح عن مكان غيابه فرد عليها بأنه كان رفقة  الملك قبل توديعه باتجاه الولايات المتحدة الأمريكية، مضيفا بنكيران أنه في المساء عادت والدته لتسأله قائلة: واش سولتي على صاحبك؟ و تقصد الملك، قبل أن ينقل بنكيران سؤال والدته، بحسبه، إلى فؤاد عالي الهمة الذي نقل هذا الأمر إلى الملك فجاء الهمة بهدية إلى بنكيران وقال له :”هاذ الهدية لماماك”.

ولعل أكثر ما يثير انتباه  المستمع لهذه الرواية هو  محاولة تصوير بنكيران  للهمة  ك-” مسخري ديالو أو مشاوري”، مع إصراره في الوقاحة، بنقل كلام والدته  ” واش سولتي على صاحبك”؟ وهو سؤال يحيل على عبارة  يرددها كثير من المغاربة في حالة  “الطنز”  بقولهم: واش سولتي على خونا أو واش سولتي على صاحبنا”؟

وعندما يقول بنكيران إن والدته هي ملهمته ومعلمته ومرجعه في السياسة فهو بذلك يؤكد على  رزانتها وحصافتها وتباث عقلها؛ وبالتالي لا يمكن اعتبار سؤالها فلتة لسان، بل كلام صادر عن وعي وإدراك، وحتى إذا جاز إدخال هذا السؤال في باب الكلام العفوي أو اعتبار السن والموقع الفكري والاجتماعي لقائلته، هل يوجد مبرر واحد لإعادته من طرف رئيس الحكومة دون تلطيف ولا مقدمات؟ ثم ألا يؤشر هذا القول على طبيعة الحديث الرائج داخل بيت بنكيران حول الملك ونوع المفردات المستعملة من قبل أسرة رئيس الحكومة عند حديثهم عن الملك أو الأسرة الملكية؟

وكما يقول الفقهاء “المناسبة شرط” فذات يوم جاء ادريس البصري الملك  الحسن الثاني، رحمه الله،  بلائحة ولاة وعمال جدد قبل أن يقول البصري:” هاذو آسيدي صالحين لينا” فانتفض الملك في وجه البصري قائلا: “صافي تقادو الكتاف ولايتي شارك معايا الحكم”، فمزق الحسن الثاني الورقة في وجه البصري، في وقت كان فيه الأخير، يتصبب عرقا ويكاد أن يموت من شدة الخوف.

وذات يوم أيضا سمع  الملك الحسن الثاني السفير  والقيادي السابق في حزب ” الاستقلال” الطبيب المهدي بنعبود يصف الملك محمد الخامس “بصاحبي” على  برنامج في  القناة الأولى المغربية،  مستعرضا بنعبود جملة من الوقائع يراها دلالة على صداقته مع والد الحسن الثاني، فاتصل الأخير بالبصري قائلا له ” كيفاش هذا كيقول على سيدنا صاحبي” لم ينه الملك اتصاله حتى كان نور الدين الصايل رهن الاعتقال بصفته رئيس قسم البرامج آنذاك.

وعندما يستحضر المواطن المغربي مثل هاتين الواقعتين الأخيرتين ، ويرى رئيس الحكومة ينتهك حرمة الملك ولا يوقره، أمام الصحافة والعالم، في خرق سافر وواضح ومفضوح للدستور المغربي في فصله السادس والاربعين منه، الذي ينص على أن “شخص الملك لا تنتهك حرمته وللملك واجب التوقير والاحترام”، فلا يسعه إلا أن يضع يده على قلبه خوفا على مستقبل البلاد ومؤسساتها.

ثم هل يوجد عار أكبر من حاجة رئيس حكومة لوساطة مع الملك وهو الرجل الثاني في هرم الدولة المغربية؟ ولماذا يغضب الملك على شرطي قبل أن يعاقبه رؤساؤه إذا أتى خطأ غير مقصود خلال بروتوكول ولا يغضب من رئيس حكومة وهو ” يقلل الحيا عليه”؟

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

15 تعليقات

  1. ياسين يقول

    السلام عليكم.

    آش هاج الشيء اسي المهداوي, لم نعهد عليك هذا المستوى التحليلي الرديء جدا.
    هل بديلنا بديل أصبح من الصحافة الصفراء ؟ منذ متى هذه التحليلات الهلامية التي لم تحترم قراءك هذه المرة.

    في اتتظار تحليلات أعمق
    قارئ و في لبديل

  2. Samir يقول

    Je te jure, ta haine envers benkirane est de l’ordre du pathologique, on n’est pas dans le rationnel, on est dans la haine a l’état primaire

  3. أحمد عبد الرحيم يقول

    إسماعيل ياسين من حقه أن يقول ما يشاء ولا حرج عليه السي المهدوي

  4. محمد يقول

    أسلوب المنافقين والاصطياد في الماء العكر، ليس بالتملق ستصل أيها المه داوي راسك، كنت أحترم فيك بعض الشجاعة ولما ظهرت حقيقتك ستأسد على أبناء الشعب وتخنس على أسيادك تبا لك

  5. علي يقول

    بنكيران لا يوقر احدا ليس فقط الملك
    لا يوجد شخص على وجه الارض اكرهه مثل ما أكره هذا المخلوق هو و حزبه حزب النذالة و التخلف

  6. houssa يقول

    vraiment tu commene a dire n importe quoi ta pas d autres sujets qui interessent les marocains dans leur vie quotidien au lieu sache que je suis loin de pjd et de toutes sa clic

  7. لحسن من وجدة يقول

    اظنك يا سي حميد تريد بهذه الغمزة ان تسخط القصر على سي عبد الاله . لا حاجة لذلك فاغلب افراد هذا البلد ساخطون عليه – و هناك من يشفق عليه، مثلي – ولكن الملك عجنه عجنة يقضي بها مرحلة ثم يلقى به في احدى “المؤسسات” او يرد للساحة حيث التماسيح و العفاريت ليمارس بطولاته الوهمية. رايت فيديو على موقع هسبريس الكئيب حيث ظهر عبد الاله على مائدة افطار الملك يقول لضيفه “المعظم” رئيس دولة روندا “الشقيقة” : هواريو . ثم ظحك ظحكة بلهاء قبل ان يرمق الملك ليرى اثر لباقته و “جنتلمانيته” . اريد ان اعيش حتى ارى ما سيحدث لهؤلاء الصغار ابدا … مهما تطاولوا. تحية لحميد المهدوي من وجدة.

  8. محمد** المغرب يقول

    يقول المءثور المغربي :دسر ….يلحس ليك فمك
    في الذاكرة هناك حدث تداول في بداية السبعينات ،عن مديع تلفزيوني شهير دو صوت رخيم اكتسب سطوة لدي المرحوم الحسن الثاني فادت به دسارته ان استدعى الملك لحضور حفل عقيقة لمولوده الجديد…اظن ان الرجل نال شكرا ساخنا .

  9. بوعو يقول

    انه الغرور والاحساس بالعظمة المزيفة او المبنية على الرياء والنفاق.انه في نظري سوء تقدير لمكانة ملك البلاد بعبارات عامية لا لغة راقية مسؤولة.ومهما كان يبقى الملك فوق رؤوسنا وبن كيران في منزلتنا او تحت ارجلنا كشعب.اقول له تهذب وراجع دروسك مع التركيز اكثر…

  10. رضا حنين يقول

    الله وصف نبيه للصحابة بصاحبكم قال الله ( وما صاحبكم بمجنون ) فأين هو المشكل إن وصفت ام بنكيران بصاحبك والمشكل قالتها أم بنكيران في منزلها وليس أمام الملأ فجزاها الملك بهدية ليكن في علمك أيها الصحافي الفتان

  11. حاقد يقول

    بن كيران صراحة طلع لينا فراس صراحة بزززززاف عليه يترأس حكومة حيتاش السيد قرايتو و ضميرو على قد الحال السيد مرايقي ومعندوش شخصية وكذاب.

  12. كاره الظلاميين يقول

    واسي حميد الله يهديك: هذا يدل على ان رئيس الدولة ورئيس الحكومة سمن على عسل الله يدفق بناتهم لحليب البارح سيارة مصفحة واليوم يعلم الله آشمن هدية
    المحبة ثابتة والصواب يكون، خلينا حنا فهمنا اسي حميد، اوراق بنما، تقاعد الوزراء والبرمانيين، لاكريمات، المقالع، الصيد في اعالي البحار، فلوس الفوسفاط، فلوس المعادن من ذهب وفضة، الخ الخ…..

  13. ha9ed يقول

    مصالح مشتركة أخاي الزين.بن كيران مستافذ من مرتب كبير وتعويضات خيالية وإمتيازات لا حصر لها.والملك دافع بن كيران للواجهة وحرم لشعب من كل الحقوق وفقر الأمة وإتبع سياسة جوع كلبك يتبعك .الذي إستفاذ من لربيع لعربي هو الملك وبن كيران والصفقة كانت مربحة للإثنين

  14. Madre' mia ! socorro ! يقول

    Sissi et Benkirane ont ceci de commun -ils ont deux meres plus intelligeantes qu eux , ce ne dont pas les epouses qui conseillent peut etre ecrasees par ces deux dictateurs. debiles Benkirane vieux renard traite le roi comme un copin – Sahabna : rival dont il faut se mefier , ca trahit ses vrais sentiments-s!

  15. ررشيد المودجى يقول

    اسى المهداوى يمكن ما بغيتيش تبقى محافظ على الوسام الاى درتى يوم الاثنين دبا الاسراف و هو اسراف انيت فى الحديث على حوايج تتبقى ديما جانبية غادى يطيح من المستوى مثلا علاش هد الجملة ( وهو سؤال يحيل على عبارة يرددها كثير من المغاربة في حالة “الطنز” بقولهم: واش سولتي على خونا أو واش سولتي على صاحبنا”؟) هدى ماقلتيهاش فى الفيديو ديالك حتى من بعد عاد تاتقولها يعنى تاتبان ليا حاجة ناقصة يمكن الرجوع او الاحتفاض على المستوى احسن من الانزلاق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.