نفت وزارة الصحة ما ورد في شريط "فيديو" يشكك فيه صاحبه في مادة (هالوثان) التي يستعملها الأطباء لتخدير المرضى أثناء قيامهم بالعمليات الجراحية.

وأكدت وزارة الصحة، أن ما ورد في هذا الشريط "مجرد ادعاءات وافتراءات كاذبة تنم عن جهل صاحبها بأبسط قواعد الاشتغال في ميدان الإنعاش والتخدير".

وأضافت الوزارة، في بلاغ لها، أنه يظهر أن المعلومات التي أوردها صاحب الشريط "مملاة عليه من جهات ذات نوايا مغرضة، تستهدف التشكيك في الخبرات والكفاءات المغربية التي تزاول في مجال التخدير والإنعاش داخل المؤسسات الصحية بالمملكة، وتبخس جهود كافة العاملين والمسؤولين بقطاع الصحة، وبالتالي فإنها تستهدف السياسة الدوائية بصفة خاصة والسياسة الصحية بصفة عامة".