عبرت حركة "شباب اجمع الوقفة"، بجماعة سيدي رضوان، عمالة وزان، عن إدانتها الشديدة "لسياسة الأذن الصماء التي تنتهجها الجهات المسؤولة والمعنية بحل ملف الأزمة الخانقة، المتجلية أساسا في الانعدام الشبه كلي لمياه الشرب، بذات الجماعة".

وطالبت الحركة المذكورة في بيان لها توصل به "بديل.أنفو"، بايجاد حل عاجل وفوري لهاته المادة الحيوية وذلك من خلال حل جذري يتجلى في تقوية شبكة مياه الشرب وربطها بالمنازل"، محملة "الجهات المسؤولة ما تتعرض له الماشية من هلاك جراء العطش، وكذا نتائج الاحتكاكات والمناوشات، التي تقع بين المواطنين على مستوى مجموعة من العيون نتيجة الاكتظاض".

-وأكد أصحاب البيان عن تشبثهم بحقهم في مياه سد الوحدة لسقي الأراضي الفلاحية وأيضا للشرب"، مناشدة جميع الضمائر الحية والقوى المناضلة بجماعتهم بالانخراط القوي والفعال من أجل إنجاح محطة الخميس النضالية".

وكان عدد من ساكنة ذات الجماعة قد نظموا وقفة احتجاجية بمركزها بواسطة دوابهم للمطالبة بتوفير المياه الصالحة للشرب لهم ولماشيته.