بديل- ياسر أروين

تسببت السيول في توقيف الدراسة بشكل شبه كلي بإقليم "الحوز"، وعلم الموقع أن 83 مدرسة ابتدائية و12 ثانوية إعدادية تم إقفالها منذ يوم الجمعة 28 نونبر الماضي، إلى حين توقف الأمطار الغزيرة التي تضرب المنطقة في الآونة الأخيرة.

هذا وسيتم إعفاء 6000 تلميذ، أي ما يعادل 7 بالمائة من نسبة المتمدرسين من الدراسة، في حين سيتم الإحتفاظ بالتلاميذ القاطنين بالداخليات، حتى العودة إلى الدراسة.

واتخذت "لجنة اليقظة" بإقليم "الحوز" هذا القرار، خوفا على التلاميذ بسبب الإضطرابات الجوية، واعتبر (القرار) احترازيا ويدخل في إطار التدابير الوقائية المتخذة على مستوى الإقليم.

يذكر أن العديد من المناطق في المغرب عرفت تساقط أمطار قوية مصحوبة بسيول جارفة في الآونة الأخيرة، أدت إلى مجموعة من الخسائر في الأرواح والأموال.