أقدمت السلطات المحلية بمدينة تاونات في ساعة متأخرة من مساء يوم الأربعاء 15 يونيو الجاري، على استعمال القوة لتفريق اعتصام ومبيت ليلي كانت عاملات نظافة يعتزمن تنفيذه.

وبحسب مصدر محلي، فقد تدخلت السلطات واستعملت القوة وفرقت العاملات وبعض المتضامنين معهن، بعد أن قررن الاعتصام والمبيت الليلي أمام مقر العمالة في خطوة تصعيدية، للمطالبة بصرف أجورهن لخمسة أشهر.

عاملات2

وكانت أزيد من ستين عاملة نظافة بالمؤسسات التعليمية، قد دخلت في اعتصاما مفتوحا، مرفوقا بمبيت ليلي، أمام مقر المديرية الإقليمية للتعليم بتاونات ابتداء من يوم الثلاثاء 14 يونيو الجاري، قبل أن يقررن التصعيد في احتجاجاتهن والاعتصام أمام مقر العمالة بذات المدينة.

عاملات1

وأقدمت عاملات النظافة على هذه الخطوة الاحتجاجية بعد وقف صرف أجورهن لمدة خمسة أشهر من طرف للشركة المكلفة بالتدبير المفوض لقطاع النظافة بالمؤسسات التعليمية بتاونات، التي يشتغلن لصالحها، ومما أجج احتجاجاتهن هو اختفاء صاحب الشركة وعدم اجابته على الاتصالات الهاتفية وذلك بعد تأكيد مصالح المديرية أنها أفرجت عن دفعة 50 مليون للشركة .

كما عرفت الوقفة الاحتجاجية التي نظمتها العاملات طيلة يوم الأربعاء 15 يونيو الجاري، إغماء وبكاء لعدد منهن.
عاملات