عزلت وزارة الداخلية، أول أمس الثلاثاء، قائد قيادة المنزه، بجماعة عين عودة، التابعة لعمالة الصخيرات تمارة من وظيفته، بعد عزل ثلاثة من أعوانه (شيوخ)، قبل أسابيع، كانوا تابعين لملحقة القيادة جماعة أم عزة، بسبب تداعيات تفريخ 600 “براكة” على حدود مشتركة مع ضيعة أمير بدوار تازوت 2.

وأضافت يومية "الصباح"، أن ذلك تسبب في متاعب لوالي جهة الرباط سلا القنيطرة، عبد الواحد لفتيت، ويونس بلقاسمي، عامل الصخيرات تمارة، بعد استفسارهما من قبل الداخلية عن البناء العشوائي الذي نبت في ظرف قياسي، وما زالا يتابعان شخصيا إجراءات الأبحاث التي تشرف عليها لجن مختصة.