عاشت مختلف الأجهزة الأمنية صبيحة الأحد الماضي استنفارا، بسبب كتابات باللون الأسود على سور بحي جامع مزواق تحمل عبارات "لا إله إلا الله محمد رسول الله.. داعش".

ووفق ما ذكرته صحيفة "الأحداث المغربية"، فإن السلطات المحلية قامت بصباغة الحائط في محاولة لإخفاء الكتابات بعد أخذ صور لها، كما تم فتح تحقيق لمعرفة من يقف وراء تلك الكتابات، وفيما إذا كانت تحمل رسائل لجهات معينة أم أنها مجرد كتابات لا تعني أي شيء، خاصة وأن بعض الشبان أصبحوا يقومون بتلك الكتابات، دون أن تكون لهم أي علاقة بالتنظيم الإرهابي، .