يخوض في هذه الأثناء 7 برلمانيين، إعتصاما مفتوحا داخل مجلس المستشارين إحتجاجا على الحكومة، التي أدخلت مشروع إصلاح التقاعد إلى المناقشة في البرلمان، بدل الحوار الاجتماعي مع المركزيات النقابية.

وبحسب ما أورد موقع "شوف تيفي"، فإن المستشار، عبد الحق حيسان، قال: "إن المستشارين السبعة إنسحبوا اليوم الإثنين من مناقشة مشاريع إصلاح أنظمة التقاعد، واعتصموا بمجلس المستشارين ضد قرار الحكومة، التي خالفت المادة 60 من القانون الداخلي لمجلس المستشارين، مؤكدا أن إصلاح أنظمة التقاعد يجب أن يتم في إطار حوار بين الحكومة والمركزيات النقابية وليس داخل البرلمان.

واضاف حيسان، أن مستشاري الكونفدرالية الديموقراطية للشغل والاتحاد المغربي للشغل، سيواصلون إحتجاجاتهم إلى حين وقف مناقشة قوانين إصلاح أنظمة التقاعد داخل البرلمان.