في دردشة جمعته بمحامين ورئيس تحرير موقع "بديل" قال أحمد السنوسي الشهير بـ"بزيز" للمهدوي وهو يُعلق ساخرا على قرار طرد القاضي السعداوي له من جلسة المحاكمة : حْمْدْ الله طرْدوك غِير المحكمة وماطردوكش من المغرب، هاذو راهم تيعتابروا المحكمة ديالهم يطردوا مَنباغوا ويخليوا مَنبغاو".

وقال بزيز، الذي لم يتخلف يوما عن دعم أي ضحية من ضحايا حرية التعبير (قال): في المغرب القضاء يعني القضاء على الحقوق والحريات وكرامة المواطنين" ثم أضاف متسائلا: واش عمرك شفتيهم اعتقلوا ذوك ليسارقين الملايير، مرة وحدة  داروها باش يطفيوا عافية 20 فبراير أو ولاو رْخَاوْه"؟

وزاد بزيز، الذي قاد مؤخرا حملة تضامن قوية في خارج المغرب مع موقع "بديل": القضاء في المغرب وُجِد لمعاقبة المستضعفين والصحافيين المستقلين ليس إلا، أما الإدانات فتكون جاهزة قبل تقديم الشكايات".

ثم خاطب بزيز المهدوي بسخريته المعهودة: "شوف أنا معاك سواء كنت مظلوما أو كنت مظلوما".

يذكر أن بزيز واحد من بين أشرف فناني ومثقفي المملكة المغربية، لم يساوم ولا خضع لضغوط كما خضع لها عديدون، وهو ممنوع من تقديم عروضه داخل القاعات العمومية، وقد كان المصطفى الرميد ضمن اللجنة المطالبة برفع الحصار عنه قبل أن يصير  وزيرا لـ"لحريات " دون أن يقوى لحد اليوم على رفع الحصار عن صديقه القديم الذي باع الرميد بسبب صور بزيز العديد من نسخ الجريدة التي كان يديرها.

يشار إلى أن بزيز سيكون ضيفا على موقع "بديل" في حوار مصور قريبا.