أفادت يومية "أخبار اليوم"، بأن مشروع التغطية الصحية، قد فشل في تغطية 240 ألف طالب والسبب الجامعة.

وأضافت اليومية في عدد الخميس، أن المدير العام للصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي، عبد العزيز عدنان، كشف أن عدد المستفيدين بلغ حتى الآن 29 ألف و364 طالبا، غالبيتهم المطلقة تنتمي إلى مؤسسات التكوين المهني، (قرابة 28 ألفا و400)، أما المؤسسات الجامعية العمومية التي استفاد طلبتها من إمكانية الانخراط بشكل مجاني، مع الاستفادة من تغطية صحية شاملة تعادل ما يستفيد منه الموظف العمومي، فقد تخلفت عن تسجيل طلبتها، المنحدرين في عمومهم من أوساط شعبية ومتوسطة، بسبب أنظمة معلومات تتضمن الحد الأدنى من المعطيات لتسجيل الطلبة في التغطية الصحية...