يواصل عمال شركة لانتاج "الكاشير" بمدينة برشيد اعتصاما مفتوحا بالرغم من ارتفاع درجات الحرارة وظروف الصيام، وذلك احتجاجا على ما يقولون إنه "طرد تعسفي تعرضوا له من قبل أصحاب الشركة".

وبحسب مصدر محلي، فإن "العمال المذكورين دخلوا في هذا الاعتصام المفتوح كشكل احتجاجي بعدما تم تشريدهم وفصلهم من العمل بغير حق، وبسبب عدة خروقات قامت بها صاحبة الشركة، كالزيادة في ساعات العمل، وعدم صرف الأجور الشهرية، إضافة إلى عدم التصريح ببعض العمال لدى الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي وكذا محاربة العمل النقابي وغير ذلك من الخروقات".

ويضيف المصدر أن "هؤلاء العمال أصبحوا يعيشون في ظروف صعبة و يعانون من اضطرابات نفسية وأغلبيتهم مُعيلون لأسرهم وأبنائهم".

عمال1