بالفيديو.. عدة هيئات حقوقية تحتج ضد محاكمة “بديل” وسط عسكرة كثيفة للمحكمة

6

احتجت العديد من الإطارات الحقوقية، أمام ابتدائية عين السبع، بالدار البيضاء، اليوم الإثنين 6 يونيو، بالتزامن مع انعقاد جلسة محاكمة الصحفي، حميد المهدوي، على خلفية الشكاية التي وضعها ضده وزير العدل والحريات مصطفى الرميد.

تضامن مع بديل

وشهدت الوقفة حضور العديد من الإطارات الحقوقية القادمة من عدة مدن (العرائش، تارودانت، آسفي، مراكش، الرباط..)، إضافة إلى نشطاء حركة 20 فبراير بالدار البيضاء، وذلك وسط عسكرة شديدة لمحيط المحكمة وقاعة الجلسة التي مثل فيها المهدوي، قبل طرده من طرف رئيس هيئة الحكم.

تضامن مع بديل1

وردد المحتجون شعارات قوية، أدانوا من خلالها متابعة رئيس تحرير موقع “بديل”، مستنكرين محاولة “إعدامه وقمع حريته في التعبير”، كما رفع المتظاهرون لافتات تعبر عن تضامنهم اللامشروط مع الصحفي حميد المهدوي وكل الأصوات الحرة والمستقلة.

تضامن مع بديل2

ومن بين الإطارات الحاضرة بقوة في الوقفة؛ “الإئتلاف المحلي لهيئات حقوق الإنسان بمدينة العرائش”، الذي نظم قافلة تضامنية مع موقع “بديل”، انطلقت من العرائش صوب الدار البيضاء.

تضامن مع بديل3

ويضم الإئتلاف المشارك في الوقفة، كلا من ” الجمعية المغربية لحماية المال العام، منتدى حقوق الإنسان لشمال المغرب، الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان، الهيئة الوطنية لحقوق الإنسان وجمعية الدفاع عن حقوق الإنسان، الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، العصبة المغربية لحقوق الإنسان، الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان ونقابة البحارة بالعرائش.

محاكمة بديل محاكمة بديل1

وأكد منسق الإئتلاف، محمد الحجوجي، في كلمة ألقاها بالمناسبة، “على أن حضورهم في الوقفة وتنظيمهم لها هو من أجل القول، “لا للتضييق وتكميم الأفواه، ومحاولة إعدام صوت صحفي أعزل لا يختبئ تحت أية مظلة”.

تضامن مع بديل4

وأضاف المتحدث، “أن المهدوي ذنبه الوحيد هو أنه حاول التأسيس لصحافة نظيفة مستقلة وبعيدة عن الكذب والرياء”، مشددا “على أن هذه الوقفة هي أولى حلقات التضامن مع موقع بديل وباقي الأصوات الحرة”.

تضامن مع بديل5

ولاتزال أطوار جلسة اليوم جارية إلى حدود كتابة هذه الأسطر، حيث تعرف احتقانا وتشنجات وأحداث مثيرة سينقلها الموقع لقرائه في قريب المواعيد.

1 2

تضامن مع بديل6

3تضامن مع بديل7 تضامن مع بديل8 تضامن مع بديل9

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

3 تعليقات

  1. مغربي يقول

    ما هذا الوزير المتخلف الرجعي الذي ترك كل شيء و يتابع صحفي الا يسمى هذا تحكم و تسلط من طرفكم ايها الاسلاميين يا حسرة البارحة كنتم تعانون من التحكم و الان وصلتم و تمارسون نفس الشيء اين الاتباع اين القطيع اين تابعي التابعين اين الخرفان الذين يصفقون لتفاهات بينكي اين هم ليعلقوا على هذا العار ابنتم على صغاركم و انكم مجرد بيادق و متنطعين و لا اكثر سوقكم خاوي

  2. محند يقول

    لا لمحاكمة الصحافيين الاحرار والنزهاء وتكميم افواه المواطنين الذين يعبرون عن اراءههم وهذا حق دستوري ومن حقوق الانسان. لا لوزير للعدل والحريات الذي يقمع حريات المواطنين ويتدخل في القضاء. نعم لدولة الحق والقانون والعدالة الاجتماعية. كفى من عهود البصري وسنوات الجمر والرصاص. كفى من تكرار نفس الاخطاء المخزنية وهذا يخدم فقط التقارير الامريكية والاجنبية. نحن نريد ان نلمس ما في الدستور والمواثيق الدولية. لماذا لا تحاكموا المفسدين وناهبي اموال الشعب؟ وهل هؤلاء تنطبق عليهم مقولة السيد بن كيران “عفا الله عما سلف”؟

  3. بلعيدوفيتش-اكادير يقول

    يجب ان يتضامن الامازيغ مع موقع بدبل … و ان يدعموا الصحافة الحرة …

    فالصحافة الحرة هي مراة المجتمع الحقيقي …

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.