مباشرة بعد انتهاء مراسيم دفن جثمان زعيمها محمد عبد العزيز، شكلت "الأمانة الوطنية" لجبهة البوليساريو أمس السبت 4 يونيو لجنة "تحضيرية لعقد مؤتمر استثنائي لانتخاب أمين عام للجبهة".

ووفقا لما أوردته مصادر إعلامية موالية للجبهة، فقد جاء في بيان "للأمانة الوطنية" اليوم الأحد ، أن ذلك جاء "طبقا لنص المادة 61 من الدستور ولنصوص المواد 47 و48 من القانون الأساسي للجبهة" لتعين عضو الأمانة الوطنية مسؤول أمانة التنظيم السياسي إبراهيم غالي رئيسا لها.

وذكرت مصادر مقربة، أن تعيين ابراهيم غالي رئيسا للجنة التحضيرية للمؤتمر الاستثنائي للجبهة البوليساريو سيمهد الطريق له لخلافة محمد عبد العزيز.

وكان براهيم غالي قد شغل منصب "وزير الدفاع" سابقا كما كان سفيرا للجبهة بكل من الجزائر واسبانيا، ويعد من أبرز الوجوه المرشحة لخلافة محمد عبد العزيز.

ووجهت الجبهة بعد هذا الإجتماع نداءً إلى كافة الصحراويات والصحراويين من أجل ما أسمته "التمسك بالوحدة وتصعيد النضال".