حصل موقع " بديل. أنفو" على مراسلات، بعث بها قيادي بارز في "نادي قضاة المغرب" لحقوقية بارزة في المغرب ترأس جمعية تناهض التحرش بالنساء.

وبحسب المراسلات، التي بين أيدي الموقع، فإن القاضي المفروض فيه الحرص على الوقار والشرف، تحرش كتابة بالحقوقية، ما خلف حالة من الهيجان الشديد في نفسية المعنية، معتبرة ما تعرضت له "عنفا غير مقبول أثر بشدة على نفسيتي" تقول الضحية.

هذا، وعلم الموقع بوجود وساطات لطي هذا الملف خاصة وأن القاضي متزوج، لكن "الضحية" مصرة على الذهاب بعيدا في هذه القضية، حتى يكون القاضي عبرة لمن لا يعتبر، تضيف نفس المتحدثة.