فضيحة أخلاقية لنادي قضاة المغرب..قيادي بارز متزوج يتحرش بحقوقية بارزة

50
طباعة
حصل موقع ” بديل. أنفو” على مراسلات، بعث بها قيادي بارز في “نادي قضاة المغرب” لحقوقية بارزة في المغرب ترأس جمعية تناهض التحرش بالنساء.

وبحسب المراسلات، التي بين أيدي الموقع، فإن القاضي المفروض فيه الحرص على الوقار والشرف، تحرش كتابة بالحقوقية، ما خلف حالة من الهيجان الشديد في نفسية المعنية، معتبرة ما تعرضت له “عنفا غير مقبول أثر بشدة على نفسيتي” تقول الضحية.

هذا، وعلم الموقع بوجود وساطات لطي هذا الملف خاصة وأن القاضي متزوج، لكن “الضحية” مصرة على الذهاب بعيدا في هذه القضية، حتى يكون القاضي عبرة لمن لا يعتبر، تضيف نفس المتحدثة.

 

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

2 تعليقات

  1. ولد الدرب يقول

    عافاك ألخوادريا، عافاك ماتعقليش علا هاد شًماتا. نتي كاتدافعي علا لكاراما د بنات لبلاد وهاد لقاضي يا حسرا، كايخوشن عليك، و ما يكون غير خوانجي حيت هوما لًي مراض بلجنس. ماتدوزيهش عافاك. والأدلة مكتوبة. شماتا و كامبو.

  2. عبد القادر زيني يقول

    بما ان القضاة أعضاء النادي قد دخلوا خيطا أبيضا بين المتحرش و المتحرش بها ، فأبسط أدبيات الالعضوية في ناد هو فصل القاضي و حرمانه من عضوية النادي أولا ، و الا فهم جميعا مشاركون في الجريمة ، مع ان المتهم بريء حتى تثبت الادانة ، و لو ان الاعتراف سيد الادلة ، و الحقوقية اذا كانت فعلا حقوقية ، فعليها رفع دعوى قضائية ، و هو امر في صالح الزوجة و ليس ضدها ، فاما ان تعفو عنه او تطلب الفراق … مع الأسف : حتى عمل السن يلعب دورا و رفقة السوء … فأعتقد أن منصب القاضي يقتضي التدرج في مهن أقل خطورة في سلك القضاء … و لابد في صدور الأحكام أن تصدر بقرار جماعي كمجلس و ليس بقرار القاضي فلان و استشارة علان . و امرهم شورى بينهم ، حتى لا يترك القاضي لهواه … نحن نعلن ان الفساد لن ينمحي و لكن نعمل على تقليصه . فالعدل اساس الملك و الحكم و استقرار البلاد و العباد …

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.