أثار ظهور نائبين عن فريق "العدالة والتنمية" وهما يغطان في نوم عميق، خلال جلسة عمومية بمجلس النواب، موجة من السخرية والغضب من طرف نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.

ووفقا لما أظهره "الفيديو"، فإن أحد البرلمانيين والذي قيل إنه محمد حيلية النائب بالدائرة الانتخابية الغرب، غالبه النوم، قبل أن يفطن زميل له بجواره ويوقضه بعد أن فطن إلى أن عدسات الكاميرا مركزة عليه.

وبعد أن استفاق البرلماني المذكور، تبادل الإبتسامات والضحكات مع زميله، وكأن شيئا لم يقع.

وفي الجانب الآخر، ظهر برلماني ثانٍ مغمض العينين ورأسه يتمايل من شدة النوم قبل أن يستفيق ويظهر بمظهر المنتبه.

وجاءت ردود أفعال نشطاء الفايسبوك غاضبة وساخرة في نفس الوقت، حيث علق أحدهم بالقول:"خدم يا التاعس لسعد الناعس"، بينما كتب آخر :"واضحك اولدي نتا لجات معاك 3 مليون فالشهر والاوطيل والمازوط مخلص وعلاش غادي تفيق.."، فيما علق ناشط آخر:"كيرتاح مسكين من مشاكل الناس و الهم، البرلمان هو المكان الوحيد لي يقدر ينعس فيه وميهدر معاه حتى واحد أنه منتخب من طرف الشعب"...