بنكيران: إذا درنا الملكية البرلمانية ماغادي يبقى حتى واحد يسمع للملك

53
طباعة
قال رئيس الحكومة المغربية عبد الاله بنكيران، إنه كان ضد مطلب الملكية البرلمانية الذي نادت به بعض الأطراف، معللا موقفه بأنه إذا تم ترسيمها فلن يكترث أحد للملك.

وأضاف بنكيران في اللقاء الذي جمعه بطلبة المعهد العالي للإعلام والإتصال اليوم الأربعاء 1 يونيو، “أن المغرب له خصوصيات وأنه إذا كانت هناك ملكية برلمانية فلن يكون للملك دور، وحتى واحد ماغادي يسمع ليه”.

وفي سياق آخر، قال ينكيران إن هناك بعض القطاعات رغم أنها ضمن الحكومة لكنها ليست تحت سلطته، ومنها قطاع الأمن.

ونوه بنكيران بما أسماه التطور الذي شهده هذا القطاع وما يبدله المسؤولون عنه وخاصة عبد اللطيف الحموشي، المدير العام لمديرية الأمن الوطني.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. Premier citoyen يقول

    تملق كيفما شئت ، عندما تنتهي صلاحيتك سيرمى بك كما وقع للبصري و غيرهم. صدق من وصفك بجفاف.

  2. رطاط يقول

    نريد رئيسا على راس مؤسسة الحكومة ولسنا بحاجة الى متسول ومتملق .تصورك الخاطئ للملكية البرلمانية تشوبه المغالطات او الجهل لانك لست شيئا مهما في هذا الباب.نحن ملكيين وسنبقى ابد الدهر.انتم من يشوش علينا وعلى ملكنل سياسيا ودينيا.اذهبوا الى الجحيم ايها المرتزقة.

  3. farid يقول

    اصحاب الكهف رغم تملقكم الى مزبلة التاريخ

  4. عبد العالي . يقول

    ومن قال أن كلمة الملك مسموعة أيها المنافق ؟ الم يأمر بحماية كرامة المواطنين ؟ فلماذا لم يفعل هذا الأمر في نظرك أيها المداهن ؟ الا اذا كان في نظرك ونظر حكومتك وأزلام الفساد أن الملك يقول ما لا يفعل ؟

  5. كاره الظلاميين يقول

    الطيور التي تولد في القفص تعتقد ان الطيران جريمة
    تبا لك ولتملقك ونفاقك المبين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.