بنكيران: عدلنا قانون تشغيل القاصرات من أجل الحفاظ على التحالف الحكومي (فيديو)

62
طباعة
دافع رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران بشراسة عن قانون تشغيل القاصرات الذي صوت له مجلس النواب يوم أمس الثلاثاء، والذي أثار جدا كبيرا ورفض من طرف عدد من الهيئات المدنية والحقوقية بالمغرب.

وأوضح بنكيران، في كلمة له خلال لقاء نُظم بالمعهد العالي للإعلام والإتصال اليوم الأربعاء 1 يونيو، أنه “بعد 5 سنوات سيتم حرمان الفتاة من حقها الكوني في العمل (16 سنة) دون أي تعويض”، ثم قال: “أحيانا تانتأسف على بلادي، وهادشي عملناه باش نحافظو على التحالف الحكومي، وتانعرفوا أن هاد القرار من هنا 5 سنوات المغاربة غادي يراجعوه، وإذا ماراجعوهش غادي يحرموا هاد البنات من العمل، وغادي يضطروا يعطيوهوم تعويض”.

وتساءل بنكيران مع مناهضي هذا القانون :”لنفترض أن هؤلاء هم على صواب، الفتاة التي بلغت من العمر 16 سنة وأبواها في حاجة إليها لكي تشتغل، وبعد 5 سنوات لن يعود بمقدورها العمل في هذا السن، شنو غادي تعمل؟ عطيناها شيحاجة مقابل حرمانها من الشغل؟ هاديك البنت اللي تاتخرج من دارهوم وتمشي تخدم عند أسرة واش تاتمشي بخاطرها؟”

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

4 تعليقات

  1. مغربي يقول

    الله ينعل للي ما يحشم بغيت غبر نعارف واش هاد السيد تيظن قطع الواد ا نشفو رجليه واش التعويض غادي تعطيه من جيبك يا البنضي ولكن اوليدي ستبدي لك الايام ما كنت. جاهلا وسيأتيك بالاخبار من لم تزود(متجاهلا )

  2. Premier citoyen يقول

    بدأ صاحبنا يخرج من روندتو و يصرح أن تعديل قانون تشغيل القاصرات كان من أجل التحالف الحكومي ، أي ليس من أجل سواد عيون القاصرات. إنه يستغل الجميع من أجل حكومته و مستعد ليشعلها حربا ضد السواد الأعظم من المغاربة إذا هدد أحد ما منصبه. إنني و الله أرى في هذا الشخص نيرون و كليكولا مجتمعين.

  3. رطاط يقول

    وماذا عن المجرمين امثالك اي من حزبك والجالسين بجانبك؟لماذا الكذب والسكوت يا متاسلمين؟ام انك تصطاد الاصواتوتبرز عضلاتك على اسيادك؟لماذا ادخلت العنف الى الجامعة والان تصرخ او تهرنق؟امرك غريب يا شكامبلا ملة ولا دين.

  4. محمد الفرشة يقول

    كيف لا وانتم تدافعون عن تزويجهم في سن التاسعة.والان تقديمهن صغار الى الخنازير قصد استغلالهن…بمبررات واهية تتعارض مع ابسط حقوق الانسان.حافظتم على تحالفكم على حساب بؤسهن وفقرهن و..قبح الله سعيكم اجمعين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.