جمعية الاتحاديين ترفض الحديث عن عزل الهيني ومتابعة الصحافيين في القناة الأولى

41
طباعة
استغرب بعض المتتبعين لبرنامج “ضيف الأولى ” الذي يبث على القناة الأولى المغربية، للكيفية التي تهرب بها رئيس جمعية حقوقية عريقة بالمغرب، من مناقشة موضوع عزل القاضي محمد الهيني، بسبب رأيه، وكذا متابعة الصحفيين.

ولاحظ متتبعو البرنامج الذي بث يوم الثلاثاء 31 ماي، علامات الإحراج بادية على مُحيّا بوبكر لاركو، رئيس “المنظمة المغربية لحقوق الإنسان”، وهو يستمع لسؤال معد ومقدم البرنامج، الزميل محمد التجيني، بخصوص عزل القاضي محمد الهيني، بسبب إبدائه لرأيه في قوانين السلطة القضائية عندما كانا مشروعين معروضين على البرلمان”.

واكتفى لاركو بالقول، ” نحن في فترة انتقالية وعبرنا عن موقفنا في بيان حكيم وقلنا أن مسألة حرية التعبير لدى القضاة بين منزلتين وأن الدستور نص عليها لكن القوانين لم تقررها بعد”، دون أن يتطرق نهائيا لموضوع متابعة الصحافيين الذي سأله عنه التيجيني.

في ذات السياق نوه بعض متتبعي الحلقة المذكورة، الذين تواصل معهم “بديل.أنفو”، بشجاعة ومهنية التجيني وجرأته في طرح هذا الموضوع عبر برنامج بقناة عمومية، بعد أن عملت الأخيرة جاهدة على التعتيم المستمر على قضية الهيني، والحيلولة دون إثارتها عبر مختلف فقراتها وبرامجها..

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

8 تعليقات

  1. مصطفى يعقوبي يقول

    المفروض في موقع بديل الذي يتتبع الأخبار ويستهدف كشف الحقائق، ألا يعمل على تلميع صورة هذا الإنسان المدعو التيجيني، وأن يجيب عن تساؤلات الناس حول كيفيبة حصوله على هذا المنصب في مؤسسة عمومية؟ وما هو الأجر الذي يتقاضاه على عمل كهذا؟
    فكما تعملون على فضح الكثير من الممارسات وبيان الحقيقة للناس وجب عليكم ألا تكيلوا بمكاييل.

  2. مرروكي يقول

    عادي جدا، فالمنظمة كسابق عهدها مخزنية حتى النخاع. لا تنتظروا شيئاً من اللاهثين. تحية للتيجيني، هل يمكنك أن تستضيف الجمعية المغربية لحقوق الانسان؟

  3. رطاط يقول

    العيب كله ان تربط حقوق الانسان والهيني وحرية الصحافة والاتحاد بهذا الخنزير المتسخ.كفى من التعتيم وسيروا بلغتكم المعتمة نحو الوضوح وتسمية الاشياء بمسمياتها.طوروا صحافتكم شكلا ومضمونا نرجوكم.

  4. nadoua يقول

    Ces baltagis personne ne les respecte même s’ils roulent avec les Mercedes offertes par benkirane et acolytes,ils ne défendent que leurs intérêts et vendent leur discours creux et sont hypocrites et versatiles comme le caméléon ,je ne prend même pas la peine d’écouter ces personnages sans scrupules , éhontés , voleurs et menteur de l’opinion

  5. Saida يقول

    aucun respect pour ces baltagis de la vie publique , ils ne sont que des fossoyeurs des vérités , des menteurs , des baltagias comme les appellent les égyptiens ,des mercenaires qui vendent leurs positions et leurs discours médiatiques …aucun respect pour ces gens même s’ils roulent avec les Mercedes offertes par benkirane et acolytes ….ils ne défendent rien du tout

  6. houseine يقول

    ce sont des associations qui marchandent avec l’état et rester toujours les poches pleines ce sont comme benkirane des hypocrites de plus ils ont des directives des bayeurs de fonds c’est le Maroc

  7. Ali يقول

    Si tu es avec moi, tu es un courageux et un grand démocrate si tu es contre moi tu es un dictateur . Nous ne méritons pas la démocratie j’en suis convaincu

  8. amazigh n montréal يقول

    je ne crois plus en rien le maroc est fini il va vers la dérive

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.