اعلنت الامم المتحدة الثلاثاء(31ماي)، ان حوالى 204 آلاف مهاجر ولاجئ وصلوا هذا العام الى الاتحاد الاوروبي عابرين البحر المتوسط، فيما قضى اكثر من 2500 اخرين في الرحلة بينهم 880 في الاسبوع الفائت.

وصرح المتحدث باسم المفوضية العليا للاجئين وليام سبيندلر في لقاء صحافي في جنيف ان "العام 2016 يبدو دمويا بشكل خاص، مع مقتل حوالى 2510 اشخاص" في الاشهر الخمسة الاولى منه، مقابل 1855 للفترة نفسها في العام الفائت. وقضى في الاسبوع الفائت وحده 880 شخصا في غرق عدد من المراكب المتجهة الى ايطاليا.

ووصل حوالى 204 الاف مهاجر ولاجئ منذ مطلع العام الجاري الى اراضي الاتحاد الاوروبي، دخل 75% منهم من اليونان قبل نهاية مارس.

مذاك تم كبح توافد المهاجرين الى اليونان بشكل كبير، مع اتفاق بروكسل وانقرة على اعادة اي مهاجر يصل اليونان بعد 20 مارس لم يقدم طلب لجوء او رفض طلبه، الى الاراضي التركية.

اما حركة الهجرة نحو ايطاليا فسجلت 46714 مهاجرا ولاجئا منذ يناير، في عدد يوازي تقريبا عددهم في العام الفائت بحسب المفوضية العليا.