كشف مواطن يدعى مداح العربي، الساكن بـ"دوار الشرفة" جماعة المفاسيس، التابعة لإقليم خريبكة، عن فضيحة مدوية، تهم معاش والده المتقاعد من الخدمة بالمكشب الشريف للفوسفاط.

وقال "مداح بن العربي ولد الرافة بن الجلالي"، "إن والده الذي قضى أزيد عشر سنوات داخل المكتب الشريف للفوسفاط، وبعد إصابته في حادثة شغل تسببت في كسر على مستوى رقبته، تم تسريحه من العمل، ووجد نفسه يتقاضى 180 درهم لمدة ثلاثة أشهر..وذلك قبل أن يصل إلى سن التقاعد.

وأضاف مداح، أن والده بعد أن وصل إلى سن التقاعد، أصبح معاشه لا يتجاوز 9 دراهم (180ريال) في ثلاثة أشهر، مضيفا، "أن أباه يضطر إلى جمع عدد كبير من الحوالات البريدية، قبل التوجه لإستخلاص راتب قد لا يصل حتى الى 50 درهم". متسائلا في ذات السياق: "واش هاد الملف مزور ولا هاد الشي لي كيستحق أو الله أعلم؟"