تمكنت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن السمارة، صباح يوم السبت(28ماي)، من توقيف اثنين من المشتبه فيهم يبلغان من العمر 23 و 28 سنة، أحدهما يشكل موضوع مذكرات بحث على الصعيد الوطني، من أجل أفعال تتعلق بتكوين عصابة إجرامية، والضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض والاحتجاز وطلب فدية.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن المعطيات الأولية للبحث تشير إلى قيام المشتبه فيه الرئيسي، وهو من ذوي السوابق القضائية العديدة، باحتجاز أحد الأشخاص وتعنيفه على متن سيارة رباعية الدفع بالحي الحسني بمدينة السمارة، قبل أن تتدخل دورية للشرطة القضائية بعين المكان من أجل توقيفه رفقة شريكه.

وأضاف أن شرطيا برتبة مفتش شرطة اضطر، أمام المقاومة العنيفة التي أبداها الموقوف ومحاولته عمدا دهس أفراد الدورية، إلى استخدام سلاحه الوظيفي وإطلاق رصاصتين تحذيريتين من أجل ضبطه، في حين تم تسجيل خسائر مادية بسيارة خاصة بالشرطة.

وأشار المصدر ذاته إلى أن عمليات التفتيش التي باشرتها عناصر الأمن بالسيارة المذكورة مكنت من ضبط مجموعة من الأسلحة البيضاء، من بينها شاقور وقضبان حديدية، بالإضافة إلى قنينة مسيلة للدموع وكذا هواتف نقالة ومبالغ مالية.

وتم، حسب البلاغ، وضع المشتبه فيهما تحت الحراسة النظرية بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة، وذلك في انتظار تقديمهما أمام العدالة، فيما لا زالت التحريات جارية لتوقيف باقي شركائهم.