أفاد مصدر مطلع أن الشاب “محسن ج” المنحدر من مدينة تطوان، والذي اشتهر بعبارة "جايينك يا محمد السادس"، قد لقي مصرعه إثر غارة جوية إستهدفت منزلا كان بداخله يوم الأحد بريف حلب في سوريا.

واشتُهر”محسن ج” بتهديده لبلده الأصلي المغرب بتنفيذ هجمات “انتحارية”، وذلك في شريط فيديو تم بثه في شهر رمضان من سنة 2014، كما اشتهر بعبارة “جايينك يا محمد السادس”، التي وردت في إحدى أشرطته، التي كان يوجه من خلالها وعيده باستهداف رموز المملكة المغربية.

ويبلغ المعني من العمر 29 عاماً، كما ينحدر من حي السدراوية بمدينة تطوان، واعتقل سنة 2004 رفقة "منير.غ" و "طارق. ح"، إضافة إلى "رشيد.م"، الذي لقي  بدوره مصرعه بالأراضي السورية قبل سنتين رفقة "عبد العزيز م" إبن مدينة الفنيدق و المعروف ب،"أبو أسامة المغربي"، و هو الأخ الأكبر للإنتحاري "أشرف.غ" الذي لقي مصرعه قبل حوالي شهر.

كما أن “محسن.ج” كان قضى عقوبة ثلاث سنوات بالسجن المحلي بسلا رفقة كل من منير و طارق و رشيد، و بعد مغادرة السجن تزوج  وأنجب طفلين، قبل أن ينتقل للعيش بطنجة، و منها إلى سوريا بمعية أسرته الصغيرة.