أكّدت مصادر متطابقة، أن قناة العربية الإخبارية قامت يوم الثلاثاء(24ماي)، بفصل مجموعة من كبار موظفيها هي الأكبر من نوعها منذ إطلاق القناة.

وأوضحت المصادر، أن الأسماء التي تمّ فصلها من الخدمة شملتالمتحدّث السابق باسم القناة، ناصر الصرامي، وأحد المسؤولين عن موقعها الإلكتروني، غالب درويش، وأقدم مذيعي مجموعة MBC، نيكول تنوري، ومقدّمة برنامج الصحافة،جيزيل حبيب، ومدير المراسلين السابق بالقناة، نجيب بن شريف، والذي كان يقدم على شاشة العربية بصفته خبيرا في الشأن المصري،هاني نسيرة، إضافةً إلى عشرات من الموظفين الآخرين.

وأضافت المصادر، أن موظفون بالقناة قالوا إن عدد من تم فصلهم وصل إلى نحو 50 شخصاً، كثيرٌ منهم من المقربين لمدير القناة الأسبق الكاتب السعودي عبد الرحمن الراشد، فيما توقّع آخرون أن تكون هناك قائمة تالية من المفصولين قبل نهاية شهر غشت المقبل.