أعلنت المنظمة العالمية للسلام، عن تنظيم أول مؤتمر دولي للسلام بالمغرب أيام 26 ، 27 و28 يوليوز المقبل، من اجل دعم جهود السلام في العالم.

وأوردت "و م ع"، أن فكرة عقد هذا المؤتمر تأتي من طرف السيد بلال الغمراوي سفير السلام الذي ألح على ضرورة أن تحتضن المملكة المغربية هذا المؤتمر كما سيتم تكريم ثلاث شخصيات بارزة ساهمت في إحلال السلام في العالم، من إفريقيا، و أروبا، و العالم العربي.

وأضاف المصدر، أن رئيس منظمة السلام العالمية، بمنطقة إفريقيا والشرق الأوسط والمحيط الهادي، كريستوف جيوفانيتي، أكد في كلمة له بالمناسبة، أن المغرب يعتبر "نموذجا يجب إتباعه في المساهمة في جهود السلام في عالم مليء بالحروب والنزاعات في إفريقيا والشرق الأوسط، والصعود البارز لليمين المتطرف في بلدان أوروبية كفرنسا والنمسا".

وأشار المصدر إلى أن جيوفانيتي، اعتبر أن المغرب يعد أيضا مثالا يحتذى به في تدبير ملف الهجرة، وإدماج المهاجرين في المجتمع المغربي، لافتا بالقول: "أنا معجب بهذه الوحدة في ظل التنوع، هذا التعايش الذي يميز هذه الدولة في عالم عربي تمزقه الطائفية والنزاعات العرقية".