كشف تقرير جديد أصدره "مرصد الإعلام في شمال إفريقيا والشرق الأوسط"، بشراكة مع "مبادرة نيتوورك للشباب"، أن يومية "الأحداث المغربية"، تحتل الصدار من حيث نشر خطاب " الحقد والكراهية في المغرب".

وذكر التقرير ذاته والذي شمل خمس جرائد مغربية، أن جريدة "الأحداث المغربية"، جاءت في المركز الأول بنسبة 37.32 في المائة تليها جريدة "الأخبار" بنسبة 29.58 في المائة، بينما جاءت يومية "أخبار اليوم" في المركز الثالث بـ11 في المائة تليها يوميتا "الصباح" و"المساء" اللتين اقتسمتا الـ30 في المائة المتبقية.

وأوضح التقرير أنه تم رصد 141 تكرار لخطابات الحقد والكراھیة في الصحف المغربیة الیومیة الخمسة، وذلك طیلة ثلاث أسابیع مابین 11 و31 أكتوبر من سنة 2015.

وأشار المصدر ذاته إلى أن أزید من 61 بالمائة من خطابات الحقد والكراھیة المرصودة في الجرائد المغربیة الخمسة، محصورة في محور السیاسة، مضيفا أن 8 بالمائة من خطابات الكراھیة المرصودة ھي من "نوع ستیغما أو تنمیط إلىجانب السب والشتم".

كما كشف التقرير نفسه أن 78 بالمائة من منتجي خطابات الحقد والكراھیة یمثلھا صحفیون معرفون، مؤكدا على أن "41 بالمائة من مجموع خطابات الحقد والكراھیة استھدفت مسؤولین سیاسیین وأحزاب سیاسیة، بينما 11 بالمائة من مجموع هذه الخطابات استھدفت الدول العربیة.

وذكر التقرير، أن 53 بالمائة من خطابات الحقد والكراھیة المرصودة كانت في مقالات الاراء والتحالیل ( مقالات، تعالیق، اعمدة وافتتاحیات).