الهيني يتضامن مع موقع “بديل” من تونس

16

تزامنا مع جلسة محاكمة حميد المهداوي، رئيس تحرير موقع “بديل.انفو”، المشتكى به من طرف وزير العدل والحريات، عبر قاضي الرأي المعزول بسبب رأيه، المستشار محمد الهيني، عن تضامنه مع الموقع ورئيس تحريره من تونس حيث يوجد للمشاركة في مؤتمر دولي.

وكتب الهيني على يافطة شاركها عبر صور على حسابه الفايسبوكي االيوم الإثنين 23 ماي: ” كلنا حميد المهدوي، نعم للكلمة الحرة والصحافة المستقلة، لا للقمع والشطط والاستغلال السياسي لمرفق القضاء”.

الهيني1

يشار إلى أن الهيني يتواجد بالديار التونسية .لحضور اشغال مؤتمر دولي حول اصلاح وتطوير لنظام القضائي الليبي كخبير دولي في قضايا العدالة بدعوة من اللجنة الدولية للحقوقيين بجنيف.

الهيني3

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

8 تعليقات

  1. lahcen faiq يقول

    Plus haut et plus haut, bravo Mr Elhini. Bon courage Mr Elmahdaoui contre l injustice. Merci

  2. مازال مازال يقول

    تحية لكل الأحرار، ولخيسأ الخناع اللئام.تحية إكبار للكبار أينما كانوا.تحية تضامن مع الرجل ومع الموقع. وليعلم أصحاب هذه الخيوط أن الزمن غير الزمن. لا تفعلوا ما قد تضطرون يوماً إلى تكذيبه، ولن تستطيعوا.

  3. goulmima.mbarek يقول

    Un homme brave que vous etes mr ELHINI je suis solidaire avec vous ainsi que ELMAHDAOUI bon courage

  4. jamal يقول

    ha howa si lhaini kaytalboh nass fhal machakil kobra ,odawlat lha9wal9anoon wa9fato,dowal dial le moyen âge

  5. Premier citoyen يقول

    مشاركة الهيني في مؤتمر بتونس ، لكفائته ، تزامنا مع محاكمة المهداوي الجائرة يعتبر ضربة أخرى لوزير الملفوووي. يتأكد يوما بعد يوم ان هذا الشخص يتخبط في نرجسيته اللآمحدودة.
    هنيئا لك يا المهداوي ، محاكمتك تحسب لك و عليه

  6. jebala يقول

    Congatulations Ba hamid. Leader of freedom and speaker of justice be always with us we.’re with you

  7. بشير يقول

    يا سلام عليك يا وزير العدل و الحريات السيد المحترم الهيني استدعي للمشاركة كخبير دولي في قضايا العدالة اين انتم يا اهل الظلم في المغرب لما لم تستدعو
    اليس هدا شرف للقضاء المغربي و اهانة
    للظالمين.
    من جهة اخرى اقول للاخ مهدوي نحن معك و وراءك ان شاء الله النصر حليفك والهزيمة للخونة

  8. كاره الظلاميين يقول

    كل التضامن مع الصحفي المقتدر حميد المهدوي
    وليخسأ الخاسؤون

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.