أنهى عمال منجم "جبل عوام"، اعتصامهم، مساء يوم الجمعة(20ماي)، بعد قضاء حوالي 18 يوما من تحت الأرض، بعمق يبلغ حوالي 900 متر.

منجميون

وأفادت مصادر محلية، أن العمال صعدوا على سطح الأرض، ليجدوا في انتظارهم أفراد من عائلتهم وحقوقيين وفعاليات المجتمع المدني.

منجميون1

وأضافت المصادر، أن إنهاء الاعتصام جاء بعد اجتماع بمقر العمالة، بين عامل إقليم خنيفرة، ومدير الشركة المنجمية والعمال المعتصمين، بالإضافة إلى المندوب الإقليمي للشغل، خلصت فيه الأطراف إلى حل توافقي يستجيب لمطالب العمال.



وكان العمال المنجميون قد دخلوا في احتجاجات غير مسبوقة وذلك بخوض اعتصام مفتوح منذ أزيد من أسبوعين الجاري، داخل منجمي سيدي حماد وإيغرم أوسار بالمركب المنجمي جبل عوام بجماعة الحمام، وذلك احتجاجا على عدم استجابة الشركة المعنية (توسيت) لمطالبهم.

منجميون4

وذكرت مصادر محلية، أن ما أوقد شرارة هذه الإحتجاجات، هو الطرد التعسفي الذي لحق بعض العمال، فضلا عن هضم الحقوق الشغلية للعاملين و عدم احترام الشركة المعنية للقوانين الجاري بها العمل في ما يتعلق بالمناجم.

منجميون5

منجميون6