اكتشف موقع " بديل" صباح الجمعة 20 ماي الجاري، طريفة مثيرة في مدينة كلميمة، حين كان الموقع بصدد إنجاز ريبورطاج عن المنطقة.

تفاصيل الطريفة على لسان بطلها، ويدعى علي شرويط وهو مغربي من نفس المدينة، اعتقل 24 مرة خلال ولاية افقير وولاية البصري، تفيد أن شرويط قضى سنتين من الحبس النافذ بعد اتهامه بتأليف أشعار يعود في الحقيقة تأليفها للشاعر المصري أحمد فؤاد نجم، مضيفا شرويط في تصريح للموقع أن الأغاني هي "شيد قصورك على المزارع" و"بقرة حاحا" و"هوشي منه" و"غيفارا مات".

وبحسب شرويط فإن الحكم الصادر ضده لازال إلى اليوم يتضمن هذه التهم.

ترقبوا هذا الشريط المثير الذي يحكي عن آلام فظيعة عاشها المعني لشهور طويلة وهو معصوب العينين داخل "المعتقل" الرهيب "دار المقري"، كما يحكي عن تفاصيل أخرى تتعلق بشخصيات سياسية بارزة وأحداث ظلت ملغومة.