أعلنت "التنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الماستر لفوج دجنبر 2015"، أنها ستخوض وقفة احتجاجية مصحوبة بأشكال نضالية تصعيدية، أمام المركز الوطني للتقويم والامتحانات صباح يوم الأربعاء 25 ماي.

وأكدت التنسيقية في بيان لها توصل به "بديل"، "على أن هذا التصعيد في الأشكال الإحتجاجية، يأتي في ظل تأخر تداول اللائحة الثانية لفوج دجنبر، خصوصا أن جل الاساتذة استكملوا ملفاتهم منذ ما يزيد عن شهر، وكذا في ظل اقتراب موعد الحركة الانتقالية".

وأوضح البيان، أن التنسيقية ستطالب خلال الوقفة الإحتجاجية المزمع تنظمها يوم الأربعاء القادم، بـ" الإفراج الفوري عن اللائحة 2 لفوج دجنبر 2015، والتسوية الإدارية وضمان حق المشاركة في الحركة الانتقالية".

وتطالب التنسيقية في ذات البيان، بـ"إنصاف كل حاملي الشهادات الجامعية وضمان حقهم في الترقية دون قيد أو شرط، وإنصاف حاملي الماستر الجامعي باعتبارهم قيمة مضافة للمدرسة العمومية"، داعية "كافة مناضليها للحضور والمشاركة القوية في هذه الوقفة".