توفي مغربي غرقا، مساء الخميس الماضي، وهو يحاول اللحاق بباخرة، أبحرت من ساحل سبتة السليبة، نحو إسبانيا.

وبحسب ما أفادت مصادر، فإن شابا عشرينيا حاول الهجرة بطريقة غير شرعية قد توفي في مياه البحر المتوسط، حوالي الثامنة والنصف مساء يوم الخميس، بعدما خارت قواه بعدما حاول السباحة نحو باخرة لنقل الأزبال.

وأضافت المصادر، أن المهاجر المغربي كان قد قفز من رصيف الميناء إلى البحر، في محاولة منه السباحة نحو الباخرة التي كانت متوجهة نحو الخزيرات، لكنه لفظ أنفاسه، وقد عاين بحارة الحادث وأخبروا عناصر البحرية التي انتشلت جثته التي جرى تحويلها على التشريح.