دعت "الشبكة الديمقراطية المغربية للتضامن مع الشعوب"، كل الغيورين على القضية الفلسطينية إلى المشاركة في الوقفة الجماعية التضامنية يوم الأحد 15 ماي من السادسة إلى السادسة والنصف مساء أمام البرلمان، وذلك بمناسبة الذكرى 68 "لنكبة فلسطين".

وذكرت "الشبكة" في بيان توصل به "بديل"، أنه بعد انتهاء هذه الوقفة سيتم مباشرة تنظيم وقفة جماعية من طرف شبكة التضامن الاجتماعي استجابة لنداء الحركة الفرنسية "Nuit debout" ("واقفون ليلا") التي دعت لحركة عالمية ضد الاستغلال الرأسمالي المتوحش ومن أجل العدالة يوم 15 ماي.

وأشار البيان إلى أنه" في 15 ماي 1948، تم الإعلان عن قيام الكيان الصهيوني، تحت اسم دولة إسرائيل، على أرض فلسطين. ومنذ ذلك الحين، تم تثبيت الاستعمار الصهيوني لفلسطين وتم طرد الجماهير الفلسطينية من مساكنها وأراضيها ونزوحهم للمخيمات داخل فلسطين وخارجها وإلى الشتات في مختلف بلدان العالم".