أصدرت غرفة الجنايات الابتدائية المكلفة بقضايا مكافحة الإرهاب بملحقة محكمة الاستئناف بسلا، زوال اليوم الخميس(12 ماي) 2016، أحكاما تراوحت بين ثلاث وعشر سنوات سجنا نافذا في حق ثمانية متهمين توبعوا من أجل أفعال لها علاقة بالإرهاب.

وقضت المحكمة في حق المتهم الرئيسي (ح، و) بعشر سنوات سجنا نافذا، فيما حكمت على ثلاثة متهمين بثماني سنوات سجنا نافذا لكل واحد منهم، وبأربع سنوات حبسا نافذا في حق متهمين إثنين.

كما قضت بثلاث سنوات حبسا نافذا في حق متهمين اثنين بعد مؤاخذتهم من أجل تهم “تكوين عصابة لإعداد وارتكاب أفعال إرهابية في إطار مشروع جماعي يهدف إلى المس الخطير بالنظام العام، والسرقة الموصوفة وتقديم مساعدة عمدا لمن يرتكب جريمة إرهابية، والتحريض على ارتكاب أفعال إرهابية، وعدم التبليغ عن جريمة إرهابية”، كل حسب المنسوب إليه.

وكان ممثل النيابة العامة قد التمس إدانة جميع المتهمين وذلك استنادا الى اعترافاتهم خلال جميع مراحل البحث، في حين اعتبر الدفاع من جانبه، أن اعترافات المتهمين غير كافية لإدانتهم دون اقترانها بوسائل إثبات أخرى، ملتمسا التصريح ببراءة المتهمين.

ووفق محاضر الشرطة القضائية، قام أفراد من هذه الخلية بالسطو على وكالة بنكية لتحويل الأموال وسرقة مبلغ 33 ألف درهم قصد استغلاله في اقتراف أفعال إرهابية.