كشف محمد قشور، عضو اللجنة إلادارية لحزب "الاتحاد الإشتراكي" عن وجود أزيد من خمسين ألف مذكرة بحث صادرة في حق مزارعي القنب الهندي في إقليم الشاون.

وتحدث قشور، قبل قليل من مساء الأربعاء 11 ماي الجاري، خلال تأسيس الفرع الإقليمي لجمعية الدفاع عن حقوق الإنسان بإقليم الشاون (تحدث) عن ظروف مزرية يعيشها المبحوث عنهم رفقة اسرهم، وقال قشور إن هؤلاء محرومون من المستشفيات وتدريس أبنائهم.

من جهته طالب رئيس الجمعية الحبيب حاجي، بإصدار عفو ملكي شامل على المبحوث عنهم، متحدثا بدوره عن ظروف كارثية يعيشها المعنيون.

شاون

شاون1